الموقع تحت التعديل

وسام معان

وسام معان

صدر هذا الوسام تخليداً لمعركة معان الكبرى التي تعد من المعارك الرئيسة التي خاضتها قوات الثورة العربية في الفترة الواقعة بين 27 جمادى الآخرة 5 رجب سنة 1336هجري /الموافق 16-22 نيسان 1918 م وتكريماً لقادتها وشهدائها الذين شاركوا فيها، وقد استحدثه الملك الحسين بن علي ويسمى أيضا في وثائق الثورة العربية ميدالية تذكار حرب معان وعندما تولى الملك فيصل بن الحسين عرش سوريا أصدر قانونا خاصا بوسام معان في 1338هجري/ 11 ايلول 1919م.

وقد نص القانون على أن وسام معان إرثي ينتقل من حامله إلى أكبر أولاده أو إلى الأرشد من أفراد أسرته إذا لم يخلف أولاداً. ويمنح إلى الأشراف والضباط والجنود النظامين وضباط الجنود الحلفاء والملكيين ومشايخ البدو والعشائر الذين اشتركوا في حرب معان الكبرى بصفتهم محاربين أو ساعدوا في الحرب بشرط أن تكون تلك المساعدة وقعت في خطوط النار ويحمل وسام معان دائما إلا إذا اكتفى حامله عنه بحمل إشارته وإذا جرد وسام معان فلا يجوز منحه لشخص آخر بل يحفظ في المتحف الخصوصي، وأما الضباط والجنود الذين يستحقون وسام معان وقد استشهدوا في موقعة معان أو في المواقع الأخرى فيما بعد فإن أوسمتهم تمنح لمستحقيها الذين تنتقل إليهم.

وأما مواصفات وسام معان فيتكون من سنبلتين وسيفين عليهما النجمة السداسية ومن حلقة في أعلاه ،والسنبلتان ترمزان إلى الخير والعطاء والسيفان رمز عربي إسلامي للدلالة على القوة و السؤدد أما النجمة السداسية فهي عربية إسلامية سامية ،وهي تظهر على شكل مثلثين متساويين الأضلاع المثلث العلوي يتجه إلى الأعلى والسفلي يتجه إلى الأسفل فكأنهما يشيران إلى السماء والأرض أو إلى انطباق الربوبية على العبودية وكونهما مثلثين الأضلاع له دلالته في تساوي أضلاع التثليث المشهور عند الساميين والعرب والمصريين القدماء وقد ضرب الوسام من مادة النحاس وطليت أجزاؤه جميعها بالفضة ما عدا النجمة السداسية حيث بقيت بدون طلاء وتتوسط النجمة كلمة معان كتبت بخط عربي جميل وتحتها دون سنة 1337 هجري الموافق 1919 م وهو الزمن الذي ضرب فيه الوسام وصدر قانونه.

ويزن الوسام 10,2 غرام وطوله 4سم وعرضه 3,2 سم، ويعلق على الصدر في الجهة اليسرى مما يلي قلب الانسان تقديراً لأهميته وقد صنع الوسام في فرنسا.