الموقع تحت التعديل

الرايات والشعارات الأردنية الهاشمية

الرايات والشعارات الأردنية الهاشمية

اتخذ الهاشميون عبر تاريخهم الممتد رايات وشعارات تعبّر عن الإرث الديني والتاريخي الذي تناقلوه جيلاً بعد جيل. فقد اتخذ الرسول محمد صلى الله عليه وسلّم الرايةَ السوداء وتسمى "العقاب"، واعتمدَ العباسيون هذه الراية لهم من بعده. واختار الأمويون الراية البيضاء، ورفعَ آل البيت والفاطميون الراية الخضراء، بينما اتخذ الهاشميون الرايةَ الحمراء (اللون العنّابي).

وفي العصر الحديث، اعتمد الشريف الحسين بن علي في عام 1917، رايةَ الثورة العربية الكبرى التي تجسّد مبادئها في الحرية والوحدة والحياة الفضلى، جامعةً رموز الاستقلال العربي في أدواره التاريخية كافة. وفي وقتٍ لاحق، شكلت ألوانُ هذه الراية أساساً لمعظم الرايات العربية.

ولمّا كان الأردنُّ الوريثَ الوحيد والشرعي لمشروع النهضة العربية، فقد شكّلت راية الثورة العربية الكبرى أساساً للرايات الأردنية الرسمية والعسكرية، ومن بينها راية المملكة الأردنية الهاشمية، وعلَم جلالة الملك المعظم، وعلَم سمو ولي العهد، والراية الهاشمية.

ولأهمية الراية الأردنية، أوردت المادةُ الثانية من الدستور ألوانَها وشكلها، وصدرت مجموعةٌ من الأنظمة التي تبيّن دلالاتها.

وإضافة إلى هذه الراية، هناك رايات خاصة بالقوات المسلحة الأردنية-الجيش العربي والأجهزة الأمنية، تُرفع على بناياتها وتسلَّم إلى الكتائب، ومن أبرزها علَم جلالة القائد الأعلى.

معرض الصور