الموقع تحت التعديل

صاحبة السمو الملكي الأميرة
عائشة بنت الحسين المعظمة

صاحبة السموّ الملكيّ الأميرة

عائشة بنت الحسين المعظّمة

وُلدت صاحبة السموّ الملكيّ الأميرة عائشة بنت الحسين المعظّمة في عمّان في 23 نيسان 1968، وأمضت طفولتها المبكرة في كنف والديها الكريمين جلالة الملك الحسين بن طلال -طيّب الله ثراه- وسموّ الأميرة منى الحسين. تلقّت تعليمها الابتدائي في عمّان، ثم انتقلت إلى الولايات المتحدة الأميركية، حيث أنهت دراستها الثانوية في مدرسة دانا هول عام 1987، والتحقت بأكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكيّة في المملكة المتحدة (1986/1987)، حيث أنهت متطلبات دورة الضباط، لتكون بذلك أول أميرة تتخرج في هذه الأكاديمية. ثم حصلت سموّها على شهادة البكالوريوس في التاريخ والسياسة الشرق أوسطية الحديثة من جامعة أكسفورد.

تتعدد مهارات سموّ الأميرة عائشة، كما تتعدد مجالات نشاطها، فقد أُنيطت بها مهام مدير إدارة شؤون المرأة العسكرية في القوات المسلحة الأردنية في عام 1995، وأتمت سموّها بنجاح العديد من الدورات، كدورة الأمن والحماية لدى الحرس الملكيّ الأردني، والإدارة العليا في الدفاع الدولي في الكلية البحرية للدراسات العليا التابعة لمعهد إدارة الموارد الدفاعية في مونتيري بولاية كاليفورنيا، إضافة إلى دورة في الغوص في المياه المفتوحة في كلية الغوص الدولية في نيو جرسي، ودورة (CAT) الدولية في جامعة الدفاع الوطني في واشنطن، وحصلت سموّها على جناح المظليين بعد مشاركتها بدورة المظليين.

شاركت سموّها في مؤتمرات اللجنة الاستشارية لشؤون المرأة العاملة في القوات المسلحة الأميركية، وهي عضو في مبادرة حلف الناتو للحوار المتوسطي الخاصة بالمرأة. ومثّلت سموّها الأردنَّ في محافل دولية، كحفل افتتاح مركز الشرق الأدنى وجنوب آسيا للدراسات الاستراتيجية. وهي رئيسة مجلس الأمناء للمعهد العربي للدراسات الأمنية، والرئيسة الفخرية لجمعية المتقاعدات العسكريات.

عملت سموّ الأميرة عائشة خبيرةً في مجموعة المهام رقم (140) الخاصة بالعوامل البشرية والبحث الطبي التابعة لحلف الناتو. وهي تتابع قضايا المرأة، وتؤمن بقدرة المرأة على الاضطلاع بالمسؤولية التي تناط بها، وتولي عناية فائقة للمرأة العاملة في القوات المسلحة، ويمتدّ نطاق اهتمامها ليشمل المرأة في جنوب الأردن، حيث ترأست سموّها اللجنة التوجيهية للمشروع الوطني للرعاية الصحية للمرأة.

حلّقت سموّها بطائرة (F16) في الولايات المتحدة عام 2001. وكانت قد حصلت على أولى ميدالياتها للتدلي من مروحية مع أفراد من القوات الخاصة خلال استعراض جوي لموكب عسكري لجلالة الملك الحسين (1988). ومن الجوائز والأوسمة الأخرى التي حصلت عليها: وسام الكوكب الأردني بالوشاح الكبير، ووسام النهضة بالوشاح الكبير، ووسام الاستحقاق العسكري-الدرجة الرابعة والفئة الأولى، ووسام الاستقلال للضباط، وميدالية الكفاءة الإدارية والفنية، وشارة الكفاءة القيادية، وشارة الكفاءة التدريبية، وشارة الخدمة المديدة وحسن السلوك، وميدالية الحسين للجدارة من الدرجة الأولى تقديراً لحصولها على المركز الأول في دقة الرماية، ووسام التاج النفيس بالوشاح الكبير من إمبراطور اليابان، ووسام الكرامة من الدرجة الأولى (أرفع أوسمة بادوكا سيري ليلى) من سلطان بروناي، ووسام جوقة الشرف من الرئيس الفرنسي.

وفي شهر تشرين الأول من عام 2007، مُنحت سموّها درجة الدكتوراه الفخرية من الجامعة الهاشمية تقديراً لمساهماتها في الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية والطبية لعموم الأردنيين وللمرأة الأردنية بشكل خاص. كما مُنحت في شهر آذار من عام 2009 درجة الدكتوراه الفخرية في التمريض من جامعة الحسين بن طلال.

تقاعدت سموّها من القوات المسلحة الأردنية برتبة لواء بتاريخ 14 تشرين الأول 2015. وكان آخر المناصب التي تولّتها منصب الملحق العسكري في واشنطن بالولايات المتحدة الأميركية.

تزوجت سموّها من السيد زيد سعد الدين جمعة في 26 تموز 1990، وأكرمهما الله بمولود ذكر أسمياه “عون” وُلد في عمّان يوم 27 أيار 1992، وبنت أسمياها “منى” وُلدت في عمّان في 18 تموز 1996. وبعد انفصالها عنه، تزوجت سموّها في 27 كانون الثاني 2016 من السيد أشرف بنيوتي.

معرض الصور