الموقع تحت التعديل

صاحب السموّ الملكيّ الأمير
حمزة بن الحسين المعظّم

صاحب السمو الملكي الأمير

حمزة بن الحسين المعظم

مولده ونسبه

وُلد سموّ الأمير حمزة بن الحسين في عمّان في 29 آذار 1980 لصاحبَيّ الجلالة الملك الحسين بن طلال -طيب الله ثراه- والملكة نور الحسين. وهو السليل الحادي والأربعون للرسول محمد، صلى الله عليه وسلّم.

تسميته ولياً للعهد

تفضّل صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني المعظّم بتسميته ولياً للعهد في الفترة بين ٧ شباط ١٩٩٩ و٢٨ تشرين الثاني ۲۰۰٤.

تعليمه وخدمته العسكرية

تلقى سموّه تعليمه الابتدائي في عمّان، ثم في مدرسة هارو بالمملكة المتحدة، وهناك تَفوَّق أكاديمياً وحصل على “جائزة التاريخ” التي تمنحها الكلية، واحتفاءً بتخرّجه أسس المغفور له جلالة الملك الحسين جوائز باسم “جوائز حمزة بن الحسين للقيادة” في المدرسة، لتشجيع قيم التدريب والتعليم في مجال القيادة.

التحق سموّه بأكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكيّة في المملكة المتحدة في 30 كانون الثاني 1999، وأكمل البرنامج في شهر كانون الأول من العام نفسه، وتخرّج كضابط ملتحق بالخدمة في الجيش العربي الأردني. وفي “ساندهيرست”، مُنح “سيف الشرف” الذي يمنحه آمر الكلية لأفضل تلميذ عسكري أجنبي، كما حصل سموّه على جائزة الأمير سعود بن عبدالله والتي تُمنَح للتلميذ الأجنبي الذي يحرز أعلى علامة تراكمية في المواضيع الأكاديمية. والتحق سموّه بالعديد من الدورات التي أغنت خبرته وأثْرت مهارته، مثل دورات المظليين ودورات القناصة ودورات قيادة الطائرات العامودية.

شارك سموّه، الذي خدم في اللواء المدرع الأربعين في الجيش العربي، في عدد من الدورات العسكرية في الأردن، والمملكة المتحدة، وبولندا، وألمانيا والولايات المتحدة الأميركية. كما شارك سموّه، الذي يحمل رتبة عقيد ركن في الجيش العربي، في مهام القوة الأردنية-الإماراتية المشتركة العاملة ضمن القوات الدولية لحفظ السلام في يوغسلافيا السابقة، وبتاريخ 26 كانون الأول 2017 عُين مستشاراً لرئيس هيئة الأركان المشتركة لشؤون الصناعات الدفاعية بالإضافة لعمله.

وقد تخرج سموّ الأمير حمزة بن الحسين من جامعة هارفرد الأميركية في مطلع عام ۲۰۰٦ وحصل على شهادة الماجستير في الدراسات الدفاعية من جامعة “كينغز كوليج لندن” في المملكة المتحدة عام 2011. وخدم سموّه بلدَه في عدد من المسؤوليات الأخرى؛ فمثّل جلالةَ الملك في مناسبات عدة، وناب عن جلالة الملك في عدد من المهام الرسمية في داخل المملكة وخارجها.

ونظراً لنبوغه وتعدُّد مواهبه، تقلّد سموّه العديد من الأوسمة الرفيعة، منها وسام الكوكب من الدرجة الأولى، ووسام النهضة من الدرجة الأولى. كما نال سموّه أوسمة رفيعة من البحرين وإيطاليا ودول أخرى.

ولسموّه اهتمام برياضات التايكواندو والرماية وركوب الخيل والرياضات الجوية، وبالحضارة الإسلامية وما كُتب عنها من أبحاث ودراسات، وهو حاصل على رخص قيادة الطائرات بأنواعها، ويرأس مجلس أمناء متحف السيارات الملكيّ ونادي الرياضات الجوية الملكيّ، كما أنه الرئيس الفخري لاتحاد كرة السلة الأردني، ورئيس جمعية حماية الشجرة، وقد ترأس اللجنة الملكيّة الاستشارية لقطاع الطاقة.

زواجه

تزوج سموّ الأمير حمزة من سموّ الأميرة نور بنت عاصم في 28 أيار 2003، وقد أنعم الله عليهما بسموّ الأميرة هيا في 18 نيسان 2007. ثم وقع الانفصال بينهما. وفي 12 كانون الثاني 2012 عُقد قران سموّه على سموّ الأميرة بسمة حمزة، ورُزقا بالأميرة زين في 3 تشرين الثاني 2012، وبالأميرة نور في 5 تموز 2014، وبالأميرة بديعة في 8 نيسان 2016، وبالأميرة نفيسة في 7 شباط 2018.

صاحب السموّ الملكيّ الأمير حمزة بن الحسين

معرض الصور